النص القرآني

نورالدين محمد نورالدين

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين والصلاه والسلام على أشرف الخلق وشفيعنا يوم الدين محمد بن عبدالله عليه افضل الصلاه والسلام. أما بعد
:
النص القرآني
:
هو أعظم كتاب في التاريخ وأعظم دستور في تاريخ الإنسانية، هو هالة من القداسة ومنارة النور والعلم والأمن والسلام.
:
هو بحر الأنوار وللأنوار قداح هو نص لغته لغة إعجاز. ظهر في فترة الجاهلية حيث العبودية وعبادة الأصنام وتزامن مع نبوغ فحول الشعراء في الشعر الجاهلي،
:
مثل :
امرؤ القيس
وعنتر بن شداد
وجميل بثينة
وزهير بن أبي سلمى
والنابغة الذبياني
وطرفة بن العبد
الذين كتبت معلقاتهم السبعة بماء الذهب وعلقت على ستائر الكعبة الشريفة آنذاك.
وقد جاء النص القرآني وحيا إلهيا على النبي الأمي محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف صل الله عليه و سلم
في ذلك العصر. إنها معجزة لغوية فريدة من نوعها حاملة للقداسة الشعرية.
:
فأين تتجلى القداسة الشعرية؟
إن القدسية الشعرية في النص القرآني تتجلى في البديع قولا وشرح مصطلحه في لسان العرب لأبن منظور يعني بدع الشيء يبدعه بدعا وابتدعه أنشأه وبدأه ووتتجسد بواسطة أنظمة لغوية البديع والبدع هو الشيء الذي يكون أولا وفلان بدع في الأمر أولا أي لم يسبقه أحد. والبديع المحدث العجيب.
:
إن الجمالية القدسية الشعرية في النص القرآني سمة بارزة إعجاز، وإبداع وجمال الخلاق وأن اللغة القدسية الشعرية تحملنا
إلى فضاء لغوي يختلف إلى حد كبير عن الفضاء اللغوي العادي الفصيح ويتجاوج
حدود البلاغة والبيان الواضح المكتمل بالكمال والفرادة وطاقة الصنعة اللغوية وسلطته المحكمة، ولها طرائق مخصوصة تؤلف بين الكلمات وتنظيمها وأنظمة وانساق وتراكيب وأبنية تسمو بالقدسية الشعرية.
:
وذلك التشكيل الجمالي الفني هو تشكيل
لغوي مسعاه تبليغ حقائق مرتبطه بمسار النبوة المتسلسلة والقصص القرآني الشيق البديع.
:
والآيات القرانية البليغة تتجسد بواسطه
أنظمة لغوية صوتية وصرفية اشتقاقية ونحوية وبلاغة وبيان يحمل صورا شعرية فريدة من نوعها وهي الجانب التركيبي من السياق لنص قدسي مأتاه الذات الالهية.
:
إن منهج البديع هو مذهب لغوي في خدمة اللغة فهو يحفل بشتى الظواهر البلاغية من ترديد وجناس وسجع ومقابلة وتصريع وتشبيه واستعارة ومجاز عندها تتحقق المتعة الفنية للقارئ السامع وهذا البديع يخالج ذات المسلم ومكنونه فيؤثر فيه من خلال تلك الغنة لترتيل القرآن ومخارج الحروف المنغمة ذات الجرس المخصوص الموقع والطارق للآذان وهي لغة تجعل القلوب وجلة والنفوس خاشعة .
:
وقد بين ابن المعتز قيمة البديع اللغوي في بعض الآيات القرآنية وأحاديث رسول الله
صل الله عليه وسلم وكلام الصحابة ومن كلام البديع .
:
قوله تعالى:
وإنه من أم الكتاب لدينا لعلي حكيم
لقد استعار الكلمة لشيء لم يعرف بها من شيء قد عرف بها مثل أم الكتاب
:
قوله تعالي:
“واخفض لهما جناح الذل من الرحمة”
استعار كلمة جناح الذل دليلا على الطاعة والخضوع.
:
قوله تعالي:
“وكتاب يخرج الناس من الظلمات إلى النور” استعار فيها كلمة الظلمات للدلالة على الضلاله ومفهوم النور إلى العلم والمعرفة والفلاح والهدى.
:

كذلك: قوله تعالي:
“واشتعل الراس شيبا”
:
وأيضا: قوله تعالي
“يأتيهم عذاب يوم عقيم”
وآية لهم الليل نسلخ منه النهار
فتتجلى صور الشعرية القدسية في النص القدسي حافلة بالأستعارة والمجاز ذات معاني عظيمة..
:
وقوله تعالي على لسان بلقيس
“وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين”
:
وقال سبحانه وتعالي
“فأقم وجهك للدين القيم”
:
ومن الأحاديث النبوية:
قول النبي صل الله عليه وسلم .
“خير الناس رجل ممسك بعنان فرسه في سبيل الله كلما سمع هيعة طار إليها”
:
كذلك قوله صل الله عليه وسلم
“عصية عصت الله وغفارا غفر الله له”
:
كذلك قوله صل الله عليه وسلم
“الظلم ظلمات”
:
فأسلوب التجنيس سمة فنية يحدث جرسية على مستوىالإيقاع ويجعل اللفظ حلوا مستساغا ويسهم في التشكيل الجمالي، وفي شعرية النص القدسي ككل.
:
اما المطابقة فإنها تعني تطابق، الكلمة للأخرى بمعنى الجمع، بين شيئين على حذو واحد وفي القرآن الكريم نجد المطابقة.
:
في قول الله تعالى:
“ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب”
:
ومن قول الرسول
صل الله عليه وسلم للأنصار.
“إنكم لتكثرون عند الفزع وتقلون عند الطمع” وهذا مثل الأول.
:
هذه المحسنات الكلامية والبلاغية جاءت لخدمة حسن الإبلاغ، والأقتدار اللغوي
من أجل التفات المسلم القارئ لكلام معجز بعث به الله سبحانه وتعالى وحيا لرسول كريم وأشرف من سار على وجه البسيطة فجاءت لخدمة المعاني وتظافرت جميعا لتشكيل شعرية هذا النص القدسي.

0 Reviews

Write a Review

Read Previous

البـــــوذية وصـــــحف أبراهـــــيم

Read Next

حكاية انشاء جاردن سيتي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular